مـــوعبد العزيز لاي فرصة ليصبح الإنسان أفضل وأجمل وأرقى
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم بــكــل حــب وإحــتــرام وشــوق
نــســتــقــبــلك ونــفــرش طــريــقــك بــالــورد
ونــعــطــر حــبــر الــكــلــمــات بــالــمــســك والــعــنــبــر
ونــنــتــظــر الإبــداع مــع نــســمــات الــلــيــل وســكــونــه
لــتــصــل هــمــســات قــلــمــك إلــى قــلــوبــنــا وعــقــولــنــا
نــنــتــظــر بــوح قــلــمــك
تحيـــاتي
، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل.

لو كانت حياتك رواية قصة او حتى قصيدة شعر..اي عنوان تعطيها..

اذهب الى الأسفل

لو كانت حياتك رواية قصة او حتى قصيدة شعر..اي عنوان تعطيها..

مُساهمة من طرف دموع الام في 2010-05-29, 01:16

عندما نفكر في شراء كتاب وهدا ما اصبح نادرا
كثيرا ما نلاحظ العناوين ونركز على الغلاف
لمادا لان العنوان يمنحنا الفكرة الاولية على هدا الكتاب او داك المقال
لدلك تسؤلي بسيط جدا لكن اجابته صعبة للغاية
فلو كانت حياتك قصة او رواية او مقالة او قصيدة شعر
اي عنوان تعطيها
شخصيا اعطي لحياتي عنوان
البحث في المجهول
لانني دائما وابدا استمتع باكتشاف المجهول
عندما كنت جنينا خرجت من رحم امي لاكتشف المجهول
عندما دخلت المدرسة دخلتها لتعلم المجهول [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
والثانوية ايضا.
.
.وعند الزواج ساتزوج ايضا لاكتشه المجهول
حياة اخرى
وعندما اموت
ساموت ايضا لاكتشف المجهول
لدلك ارى هدا افضل عنوان لحياتي
وانت مادا تقول عن حياتك
avatar
دموع الام
العضو المميز
العضو المميز

انثى
عدد الرسائل : 251
العمر : 31
المدينة الدولة : rabbt
المهنة : etudiente
الهواية : music occidental,lecture libre,é ecriture
نقاط : 405
تاريخ التسجيل : 19/05/2010

http://abdelaziz.jeun.fr

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: لو كانت حياتك رواية قصة او حتى قصيدة شعر..اي عنوان تعطيها..

مُساهمة من طرف yassir في 2010-05-29, 08:34


أنا عابر سبيل

من خاف الوعيد قصُر عليه البعيد،
ومن طال أمله ضعف عمله،
وكل ما هو آتٍ قريب،
وما شغل عن الله فهو شؤم.




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


الكل وإن طالت الأعمار راحل، وبريق الدنيا مهما لمع زائل، وعمودها مهما استقام مائل.


ألا أيها الناسي ليوم رحيله *** أراك عن الموت المفرق لاهيا
ولا ترعوي بالظاعنين إلى البلى *** وقد تركوا الدنيا جميعاً كما هيا
ولم يخرجوا إلا بقطن وخرقة *** وما عمروا من منزل ظل خاويا
وهم في بطون الأرض صرعى جفاهم *** صديق وخال كان قبل موافيا
وأنت غداً أو بعده في جوارهم *** وحيداً فريداً في المقابر ثاويا
جفاك الذي قد كنت ترجو وداده *** ولم تر إنساناً بعهدك وافيا
فكن مستعداً للحمام فإنه *** قريب ودع عنك المنى والأمانيا



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



فرسول الله يوصيك أن تكون كذلك، ويقول: { كن في الدنيا كأنك غريب أو عابر سبيل } [رواه البخاري]، وابن عمر رضي الله عنهما الذي وجه إليه رسول الله هذه الوصية يقول: ( إذا أمسيت فلا تنتظر الصباح، وإذا أصبحت فلا تنتظر المساء، وخذ من صحتك لمرضك، ومن حياتك لموتك ) [رواه البخاري].


أحبتى: وسواء أعددت نفسك من العابرين لسبيل الحياة أم أعددت نفسك من الخالدين المقيمين.. فأنت في النهاية سترحل ! وفي سائر الحالات أنت عابرها ! فمُنى الخلود.. كالظل الزائل.." وَمَا جَعَلْنَا لِبَشَرٍ مّن قَبلِكَ الْخُلْدَ أَفَإِن مّتَّ فَهُمُ الْخَالِدُونَ" [الأنبياء:34]



هكذا خلق الله الحياة.. وهكذا أرادها.." كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ (26) وَيَبَقَى وَجْهُ رَبِكَ ذُو الْجَلالِ وَالإكْرَامِ" [الرحمن:27،26]




نسير إلى الآجال في كل لحظة *** وأيامنا تطوى وهن مراحلُ
ولم أر مثل الموت حقاً كأنه *** إذا ما تخطته الأماني باطلُ
وما أقبح التفريط في زمن الصبا *** فكيف به والشيب للرأس شاملُ
ترحل من الدنيا بزاد من التقى *** فعمرك أيام وهن قلائلُ



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]






دخل رجل على أبي ذر فجعل يقلب بصره في بيته، فقال: يا أبا ذر، أين متاعكم؟
قال: ( إن لنا بيتاً نوجه إليه صالح متاعنا )، قال: إنه لا بد لك من متاع ما دمت هاهنا، قال: ( إن صاحب المنزل لا يدعنا فيه ).



فتأملوا أحبتى في هذا الفقه النبيه إذ قال أبو ذر: ( إن صاحب المنزل لا يدعنا فيه !) فالمنزل الدنيا.. وصاحبها هو الله، وقد قال الله تعالى: "إِنَّمَا هَذِهِ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا مَتَاع وَإنَّ الآخرةَ هِي دَارُ الْقَرَارِ "[غافر:39]، وهل يزين عاقل محطة عبور هو يدرك أنه عن قريب سيتركها؟!.



ودخلوا على بعض الصالحين، فقلبوا بصرهم في بيته، فقالوا له: إنا نرى بيتك بيت رجل مرتحل، أمرتحل؟، فقال: لا، أطرد طرداً.


وقال عمر بن عبد العزيز: ( إن الدنيا ليست بدار قراركم، كتب الله عليها الفناء، وكتب على أهلها منها الظعن، فأحسنوا رحمكم الله منها الرحلة بأحسن ما بحضرتكم من النقلة، وتزودوا فإن خير الزاد التقوى ).


وأحسن منه قول النبي : "مالي وللدنيا إنما مثلي ومثل الدنيا كمثل راكب قال في ظل شجرة ثم راح وتركها " [رواه الترمذي وأحمد]



الإنابة الإنابة.. قبل غلق باب الإجابة.. الإفاقة الإفاقة فقد قرب وقت الفاقة. ما أحسن قلق التواب.. ما أحلى قدوم الغياب ! ما أجمل وقوفهم بالباب !



يا غافل القلب عن ذكر المنيات *** عما قليل ستثوى بين أموات
فاذكر محلك من قبل الحلول به *** وتب إلى الله من لهو ولذات
إن الحمام له وقت إلى أجل *** فاذكر مصائب أيام وساعات
لا تطمئن إلى الدنيا وزينتها *** قد حان للموت يا ذا اللب أن يأت




أيها الأحبة:


أليس عجيباً أن يقضي المسلم جُلَ عمره في غفلة عن مولاه ؟!





ارغب بعد هذا كله أن أسألكم سؤالًا حتميًا
،
وأرجو أن يجيب كل واحد منكم نفسه بصدق .
هل أنتم جادون في طلب الخلاص ؟





وما الدليل على هذا ؟!!



لا تؤجل توبتك اكثر..وعد الى الله الان..اعلن توبتك من الغفلة واعلن بدء الاجتهاد بطاعة الله فيما امر وفيما نهى..

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
إذا أعجبك موضوع من مواضيعي فلا تقل شكـراً ... بل قل الآتـي ::

اللهم اغفر لي وله ولوالديه ماتقدم من ذنبهم وما تأخر ..
وقِهم عذاب القبر وعذاب النار ..
و أدخلهم الفردوس واجعل دعاءهم مستجاب في الدنيا والآخرة ..
اللـهم آميـن .. ردودكم و تعليقاتكم دعم لإبداعي و إستمراريتي

أنا يـــــــــاااااســــــــــــر عــــبـــــد الـــــــعـــــــــزيـــــــــــــــــز
avatar
yassir
المدير العام
المدير العام

ذكر
عدد الرسائل : 998
العمر : 35
المدينة الدولة : France
الهواية : قلم ينبض بالإحساس وَ حروف موشومة بالإبداع وَ ألام لايخففها سوى تحقيق الأحلام
نقاط : 7501
تاريخ التسجيل : 21/10/2006

http://abdelaziz.jeun.fr

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: لو كانت حياتك رواية قصة او حتى قصيدة شعر..اي عنوان تعطيها..

مُساهمة من طرف دموع الام في 2010-07-08, 10:58

شكرا يا ياسر ع العزيز على المرور الرائع بارك الله فيك ورزقنا جميعا من حيث لا نحتسب امييييييين
شكرا جزيلا لك
avatar
دموع الام
العضو المميز
العضو المميز

انثى
عدد الرسائل : 251
العمر : 31
المدينة الدولة : rabbt
المهنة : etudiente
الهواية : music occidental,lecture libre,é ecriture
نقاط : 405
تاريخ التسجيل : 19/05/2010

http://abdelaziz.jeun.fr

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى